۩ روائع الفن العالمي ۩

۩ روائــــع الفـــــــن العـــــــــربي والعـــــــالمي ۩
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو فراس
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

مساهماتي : 16
نقاط : 26
۩ مهنـــــــــــتي ۩ : تاجر
۩ هواياتــــــــــي ۩ : السفر
ذكر

مُساهمةموضوع: أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ   الجمعة سبتمبر 30 2016, 00:17

*
654
هذه القصيدة لابي فراس الحمداني..
وافتتح بها مشاركاتي بينكم ..واتمنى ان تعجبكم.
654


البعض يقول أن هذه الأبيات من مناجاة لرابعة العدوية , والبعض الآخر ينسبها لأبي فراس الحمداني , ووصل الأمر بالبعض بأن قال أنها للمتنبي .. 
غير ان  هذه الأبيات في ديوان ( أشهر القصائد ) لشرح الدكتور خليل الدويهي ,من القصيدة التي كتبها أبو فراس الحمداني لابن اخت الملك في القسطنطينيه لفداءه..
*

أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ
***

أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ* وَلا لِمُسِيء عِنْدَكُنّ مَتَابُ؟
لَقَد ضَلّ مَنْ تَحوِي هوَاهُ خَرِيدة ٌ *و قدْ ذلَّ منْ تقضي عليهِ كعابُ
و لكنني - والحمدُ للهِ حازمٌ* أعزُّ إذا ذلتْ لهنَّ رقابُ
وَلا تَمْلِكُ الحَسْنَاءُ قَلْبيَ كُلّهُ* و إنْ شملتها رقة ٌ وشبابُ
وَأجرِي فلا أُعطي الهوَى فضْلَ مقوَدي*، وَأهْفُو وَلا يَخْفَى عَلَيّ صَوَابُ
إذا الخِلّ لَمْ يَهْجُرْكَ إلاّ مَلالَة ً*، فليسَ لهُ إلا الفراقَ عتابُ
إذَا لَمْ أجِدْ مِنْ خُلّة ٍ ما أُرِيدُهُ *فعندي لأخرى عزمة ٌ وركابُ
وَلَيْسَ فرَاقٌ ما استَطَعتُ، فإن يكُن* فراقٌ على حالٍ فليسَ إيابُ
صبورٌ ولوْ لمْ تبقَ مني بقية ٌ* قؤولٌ ولوْ أنَّ السيوفَ جوابُ
وَقُورٌ وأحْدَاثُ الزّمَانِ تَنُوشُني*، وَفي كُلّ يَوْمٍ لَفْتَة ٌ وَخِطَابُ
وَألْحَظُ أحْوَالَ الزّمَانِ بِمُقْلَة ٍ *بها الصدقُ صدقٌ والكذابُ كذابُ
بِمَنْ يَثِقُ الإنْسَانُ فِيمَا يَنُوبُهُ *وَمِنْ أينَ للحُرّ الكَرِيمِ صِحَابُ؟
وَقَدْ صَارَ هَذَا النّاسُ إلاّ أقَلَّهُمْ *ذئاباً على أجسادهنَّ ثيابُ
تغابيتُ عنْ قومي فظنوا غباوة *بِمَفْرِقِ أغْبَانَا حَصى ً وَتُرَابُ
وَلَوْ عَرَفُوني حَقّ مَعْرِفَتي بهِم*، إذاً عَلِمُوا أني شَهِدْتُ وَغَابُوا
وَمَا كُلّ فَعّالٍ يُجَازَى بِفِعْلِهِ *و لا كلِّ قوالٍ لديَّ يجابُ
إلى الله أشْكُو أنّنَا بِمَنَازِلٍ* تحكمُ في آسادهنَّ كلابُ
تَمُرّ اللّيَالي لَيْسَ للنّفْعِ مَوْضِعٌ *لديَّ ، ولا للمعتفينَ جنابُ
وَلا شُدّ لي سَرْجٌ عَلى ظَهْرِ سَابحٍ*، ولا ضُرِبَتْ لي بِالعَرَاءِ قِبَابُ
و لا برقتْ لي في اللقاءِ قواطعٌ *وَلا لَمَعَتْ لي في الحُرُوبِ حِرَابُ
ستذكرُ أيامي " نميرٌ" و" عامرٌ" *و" كعبٌ " على علاتها و" كلاب
أنا الجارُ لا زادي بطيءٌ عليهمُ *وَلا دُونَ مَالي لِلْحَوَادِثِ بَابُ
وَلا أطْلُبُ العَوْرَاءَ مِنْهُمْ أُصِيبُهَا* وَلا عَوْرَتي للطّالِبِينَ تُصَابُ
وَأسْطُو وَحُبّي ثَابِتٌ في صُدورِهِمْ *وَأحلُمُ عَنْ جُهّالِهِمْ وَأُهَابُ
بَني عَمّنا ما يَصْنعُ السّيفُ في الوَغى* إذا فلَّ منهُ مضربٌ وذبابُ ؟
بَني عَمّنَا نَحْنُ السّوَاعِدُ والظُّبَى *ويوشكُ يوماً أنْ يكونَ ضرابُ
فَعَنْ أيّ عُذْرٍ إنْ دُعُوا وَدُعِيتُمُ* أبَيْتُمْ، بَني أعمَامِنا، وأجَابُوا؟
وَمَا أدّعي، ما يَعْلَمُ الله غَيْرَهُ *رحابُ عليٍّ للعفاة ِ رحابُ
أفعالهُ للراغبين َ كريمة ٌ* و أموالهُ للطالبينَ نهابُ
و لكنْ نبا منهُ بكفي صارمٌ *و أظلمُ في عينيَّ منهُ شهابُ
وَأبطَأ عَنّي، وَالمَنَايَا سَرِيعة ٌ* وَلِلْمَوْتِ ظُفْرٌ قَدْ أطَلّ وَنَابُ
فأَحْوَطَ لِلإسْلامِ أنْ لا يُضِيعَني* و لي عنهُ فيهِ حوطة ٌ ومنابُ
ولكنني راضٍ على كل حالة* ليعلمَ أيُّ الحالتينِ سرابُ
و ما زلتُ أرضى بالقليلِ محبة* لديهِ وما دونَ الكثيرِ حجابُ
وَأطلُبُ إبْقَاءً عَلى الوُدّ أرْضَهُ،* و ذكرى منى ً في غيرها وطلابُ
كذاكَ الوِدادُ المحضُ لا يُرْتَجى لَهُ* ثوابٌ ولا يخشى عليهِ عقابُ
وَقد كنتُ أخشَى الهجرَ والشملُ جامعٌ *و في كلِّ يومٍ لقية ٌ وخطابُ
فكيفَ وفيما بيننا ملكُ قيصرٍ *وَللبَحْرِ حَوْلي زَخْرَة ٌ وَعُبَابُ
أمنْ بعدِ بذلِ النفسِ فيما تريدهُ* أُثَابُ بِمُرّ العَتْبِ حِينَ أُثَابُ؟
فَلَيْتَكَ تَحْلُو، وَالحَيَاة ُ مَرِيرَة ٌ* وَلَيْتَكَ تَرْضَى وَالأَنَامُ غِضَابُ
وَلَيْتَ الّذي بَيْني وَبَيْنَكَ عَامِرٌ* و بيني وبينَ العالمينَ خرابُ
فإن صح منك الود فالكل هين* وكل الذي فوق التراب تراب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن عباد
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

مساهماتي : 25
نقاط : 45
۩ مهنـــــــــــتي ۩ : طالب جامعي
۩ هواياتــــــــــي ۩ : المطالعة
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ   الجمعة سبتمبر 30 2016, 00:27

**


بل انت صاحبها يا (ابو فراس)


رائعة روعة شعر ابي فراس كله.


remercier

147


*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
@المدير
المدير
المدير
avatar

مساهماتي : 505
نقاط : 1102
۩ مهنـــــــــــتي ۩ : استاذ
۩ هواياتــــــــــي ۩ : المطالعة
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ   الجمعة أكتوبر 07 2016, 22:43

****
**
*
147




*

*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://artistes.arab.st
اشرف ربيع
عضو جديد
عضو جديد
avatar

مساهماتي : 11
نقاط : 15
۩ مهنـــــــــــتي ۩ : صيدلي
۩ هواياتــــــــــي ۩ : رياضة
ذكر

مُساهمةموضوع: رد: أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ   الأربعاء أكتوبر 26 2016, 00:30

*







*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أمَا لِجَمِيلٍ عِنْدَكُنّ ثَوَابُ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۩ روائع الفن العالمي ۩  ::  ۩ روائع من الادب العالمي ۩  ::  ۩روائع من الشعر العربي ۩ -
انتقل الى: